This website has moved but this site will still be visible as an arhive.
PACBI-نداء عاجل: في اليوم الأربعين لإضراب الكرامة لنطالب بفرض حظر عسكري على إسرائيل


أخبار و آراء >
Send Email Print Bookmark and Share

اللجنة الوطنية الفلسطينية للمقاطعة |

نداء عاجل: في اليوم الأربعين لإضراب الكرامة لنطالب بفرض حظر عسكري على إسرائيل


نداء عاجل: في اليوم الأربعين لإضراب الكرامة لنطالب بفرض حظر عسكري على إسرائيل


 


تدعو اللجنة الوطنية الفلسطينية للمقاطعة جميع المتضامنين إلى اتخاذ إجراءات عاجلة في اليوم الأربعين لإضراب الكرامة (الجمعة ، 26 أيار)  لفرض حظر عسكري على دولة الاحتلال.



فلسطين المحتلة، 25 أيار 2017 -- اقترب المئات من الأسرى الفلسطينيين من الدخول في الأسبوع السادس الحرج لإضرابهم البطولي عن الطعام، حيث طالبوا بإسناد ملحّ فلسطيني وعربي وعالمي. وبما أن يوم غد، الجمعة  26 أيار، هو اليوم الأربعين لإضراب الكرامة، واستجابة لنداء الأسرى، تدعو اللجنة الوطنية الفلسطينية للمقاطعة إلى تكثيف حملات المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات العالمية ضد إسرائيل لتعزيز مطالب الأسرى المشروعة والعادلة.



لنتحرك الآن دعماً لصمود الأسرى! هناك بعض الأفكار العملية المقترحة في نهاية الصفحة.


 


بالتحديد، تنادي اللجنة الوطنية بضغوط شعبية ملموسة  وفورية من أجل فرض حظر عسكري شامل على إسرائيل. يجب أن نكثف ضغوطنا على الجهات الدولية – بما في ذلك البنوك وشركات السلاح والأمن الخاصة ومراكز الأبحاث والجامعات والحكومات – أن تتوقف عن تمكين المنظومة الأمنية والعسكرية الاستعمارية الإسرائيلية، وأن تتوقف عن تواطؤها في تطوير تكنولوجيتها العسكرية. إن استمرار العلاقات العسكرية مع نظام الاحتلال والاستعمار-الاستيطاني والفصل العنصري (الأبارتهايد) الإسرائيلي يعني عملياً إعطاء الضوء الأخضر لهذا النظام للاستمرار في جرائمه وانتهاكاته الجسيمة لحقوق الإنسان، بما في ذلك انتهاك حقوق الأسرى الفلسطينيين والعرب.


 


نقف الآن أمام لحظة حاسمة، ففي كل ساعة تمضي، يُداهم خطرُ الموتِ أسرانا الصامدين والثائرين بجوعهم على سجّانهم. وبالرغم من تدهور أوضاعهم الصحية بسرعة فائقة، يواصل الأسرى المضربون عن الطعام التمسك بكرامتهم والسعي لنيل حقوقهم. ولذلك، فإن الحظر العسكري الشامل على إسرائيل، المستحق منذ وقت طويل، بات ملحاً أكثر من أي وقت مضى.  


 


لقد أجمع شعبنا الفلسطيني بقوة على دعم إضراب الكرامة، فنظّم إضرابا عاماً مرتين بمشاركة واسعة في كافة أنحاء فلسطين التاريخية، وقد كان الإضراب العام يوم الإثنين 22 أيار تحديداً الأكبر منذ الانتفاضة الأولى (1987- 1993). ويستمر  تنظيم المسيرات والأشكال  الإبداعية لدعم إضراب الكرامة بشكل يومي في المخيمات الفلسطينية في الوطن والشتات والعالم العربي. كما وينتفض في الشوارع شبابنا ضد الاحتلال العسكري من خلال إغلاق الطرق والشوارع المخصصة للمستوطنين اليهود حصرياً وبذلك يوقفون سير العمل والمركبات وكذلك يرفضون إدخال المنتجات الإسرائيلية إلى المحلات التجارية. وأخذ الشعار "قاطع سجّانك" يعلو كثيراً في خيام التضامن والإسناد المنتشرة في أرجاء الوطن.


 


هناك حاجة ملحة إلى تنسيق العمل على مستوى عربي ودولي من أجل دعم التحركات الشعبية في فلسطين، حيث أن إسرائيل ردت كما هو متوقع باستخدام القوة العسكرية الوحشية وأساليب القمع المختلفة ضد شعبنا، مما أدى إلى استشهاد متظاهر سابا أبو عبيد برصاص قناص إسرائيلي أثناء مظاهرة لدعم الأسرى. كما تم إطلاق الرصاص على رأس الشاب معتز بني شمسة من قبل مستوطن.


 


هناك طرق عديدة لدعم إضراب الكرامة. في يوم الجمعة، 26 أيار، اليوم الأربعين لإضراب الكرامة، ندعوكم إلى ما يلي:


 


1- الضغط على الهيئات الدولية والأمم المتحدة لإثارة قضية إضراب الكرامة وبناء الضغط لإقصاء الشركات العسكرية الإسرائيلية من العقود وصولاً إلى فرض حظر عسكري على إسرائيل.


2- مطالبة المسؤولين في بلدانكم/ن من برلمانيين ووزراء بإنهاء أي تنسيق أمني مع إسرائيل وفرض حظر عسكري شامل عليها.


3- الانضمام  إلى حملتنا عبر وسائل الإعلام الاجتماعي تحت وسم #قاطع_سجانك و BDS4DignityStrike# ومشاركة المرئية الخاصة في هذا التحرك على أوسع نطاق.


4 - تنظيم فعالية لتعليق لافتات كبيرة (من مبنى مرتفع أو جسر مشاة) أو إقامة فعالية في مناطق مكتظة في مدينتكم أو حرمكم الجامعي لنشر الوعي حول إضراب الكرامة والمناداة بفرض حظر عسكري. استخدم/ي الهاشتاغ أعلاه لمشاركة الصور من نشاطكم/ن.


5 - القيام بالبحث وإطلاق حملة لسحب الاستثمارات. قد يكون لدى البنك أو صندوق التقاعد الخاص بكم تعاونا مع شركات عسكرية إسرائيلية أو أمريكية متورطة في جرائم الاحتلال. لنضغط عليهم لسحب هذه الاستثمارات.


6 - إطلاق حملة لتقوم جامعتكم/ن بقطع كل العلاقات في مجال التصنيع العسكري مع المنظومة الاستعمارية الإسرائيلية. تقوم الجامعات عادةً بالأبحاث العسكرية المشتركة أو أبحاث  للاستخدام المزدوج مع الاحتلال أو مع شركات الأسلحة المتواطئة في جرائم جيش الاحتلال.  


7 - لا تقيدوا أنفسكم/ن بهذه القائمة فقط. بامكانكم/ن تكثيف العمل على إحدى حملات المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات التي تعملون عليها محلياً.


تؤكد اللجنة الوطنية مرة أخرى دعمها الكامل لإضراب الكرامة. نناشد أصحاب الضمائر الحية ومجموعات المتطوعين/ات للقيام بالعمل الملح، وتعميم وتصعيد حملات الحظر العسكري كوسيلة فعالة لمحاسبة نظام الاستعمار الإسرائيلي ووضع حد لإفلاته المستمر من العقاب.


 


 

اضيف بتاريخ 25-05-2017



   
 

 





         

 


حول الحملة

تاريخ الحملة
من نحن
نداء الحملة للمقاطعة
نداء المجنمع المدني
بيانات ورسائل الحملة

معايير ومواقف الحملة

موارد الحملة

وثائق رئيسية
روابــط
أخبـــــار وآراء

مبادرات للمقاطعة

مبادرات فلسطينية وعربية
مبادرات دولية
فعاليات قادمة حول المقاطعة

اتصل بنا

English

PACBI, P.O.Box 1701, Ramallah, Palestine pacbi@pacbi.org
All Rights Reserved © PACBI